رقم الخبر: 293992 تاريخ النشر: تشرين الأول 17, 2020 الوقت: 13:01 الاقسام: منوعات  
عاش ومات بلا حقوق.. وفاة أشهر عامل نظافة في الموصل بالشارع تشعل مواقع التواصل

عاش ومات بلا حقوق.. وفاة أشهر عامل نظافة في الموصل بالشارع تشعل مواقع التواصل

تفاعل عراقيون على مواقع التواصل الاجتماعي مع خبر وفاة العم عبد المنعم (أبو أحمد) أشهر عامل نظافة في الموصل شمال البلاد، كان يعمل في بلدية المدينة بأجر يومي.

وفارق (العم أبو أحمد) الحياة بالقرب من جسر المثنى خلال عمله في مشهد أحزن العراقيين.

ونعت بلدية الموصل وأهالي الموصل أشهر موظف نظافة في مدينتهم وأكبرهم سنا.

وقال الناشط المدني صقر آل زكريا (المرحوم عبد المنعم أبو أحمد خدم مدينته ووطنه طوال حياته وهو عامل نظافة) مضيفا أنه ( قضى حياته بدون حقوق ولا تقاعد ليموت بدون حقوق أيضا).

وكتب الباحث والصحفي محمود النجار أن العم أبو أحمد توفي بسبب القهر والعمل الشاق، تاركا عائلته الفقيرة بلا راتب تقاعد.

وقالت المدونة ريم بالعربي (لا يختلف مضمون قصته مع قصص موظفي العقود والأجور اليومية في العراق، فالعمل بأجر زهيد مع تكاليف المعيشة والحياة قد يكلفك حياتك).

وذكرت صفحة (عين الموصل) أن أجر عقد عبد المنعم كان 180 ألف دينار عراقي شهريا (قرابة 150 دولارا أميركيا) دون أن يحصل على وظيفة دائمة لضمان حقوقه.

وتشهد عدة مدن مظاهرات بشكل شبه دائم لموظفي العقود والأجور اليومية للمطالبة بتثبيتهم بشكل دائم في وظائفهم، وذلك للحصول على حقوق الموظفين الحكوميين.

 

 

 
  twitter linkedin google-buzz facebook digg afsaran
الکلمات المفتاحية
 
مصدر الخبر: الوفاق- وكالات
الرد علی تعلیقاتکم
تعليق
الاسم:
البريد الالكتروني:
التعليق:
 
captcha
الرقم السري:
الأکثر قراءة
الیوم
هذا الاسبوع
هذا الشهر
Page Generated in 0/9178 sec