رقم الخبر: 288417 تاريخ النشر: آب 05, 2020 الوقت: 10:51 الاقسام: محليات  
دياب: من غير المقبول وجود 2750 طنا من "نيترات الأمونيوم" بمستودع دون إجراءات وقائية

دياب: من غير المقبول وجود 2750 طنا من "نيترات الأمونيوم" بمستودع دون إجراءات وقائية

تتجه الحكومة اللبنانية إلى إعلان حالة الطوارئ في بيروت بعد الكارثة التي حلت بالعاصمة بيروت عصر الثلاثاء، بسبب انفجار كميات كبيرة من المواد الكيميائية في مرفأ بيروت، ما أدى إلى وفاة أكثر من 60 شخصًا وإصابة أكثر من 3 آلاف.

ونقل بيان صادر عن رئاسة الجمهورية، بعد اجتماع عقده المجلس الأعلى للدفاع الوطني، عن رئيس الحكومة حسان دياب تأكيده على "ضرورة إعلان حالة الطوارئ في بيروت لمدة أسبوعين".
وقال دياب "لن أرتاح حتى نجد المسؤول عمّا حصل لمحاسبته وإنزال اشد العقوبات به، لأنه من غير المقبول ان تكون شحنة من نيترات الأمونيوم تقدّر بـ 2750 طناً موجودة منذ 6 سنوات في مستودع من دون اتخاذ اجراءات وقائية معرضة سلامة المواطنين للخطر".
من جانبه أكد الرئيس اللبناني ميشال عون في مستهل اجتماع مجلس الدفاع أن "كارثة كبرى حلت بلبنان، والهدف من هذا الاجتماع، اتخاذ الإجراءات القضائية والأمنية الضرورية، ومساعدة المواطنين ومعالجة الجرحى والمحافظة على الممتلكات".
وفي وقت سابق، صرح مدير عام الجمارك في بيروت، بدري ضاهر، بأن انفجار مرفأ بيروت نجم عن شحنة نيترات أمونيوم كانت تمر عبر المرفأ.
وقال ضاهر إن "الانفجار وقع في شحنة لمادة نيترات الأمونيوم كانت تمر عبر لبنان واحتجزت في المرفأ بسبب خلافات بين أطراف الصفقة وهم غير لبنانيين".
ولم يوضح مدير الجمارك وجهة هذه الشحنة أو مكان تصديرها، وقال "سنراجع المستندات لنستوضح الأمر".

 

 
  twitter linkedin google-buzz facebook digg afsaran
الکلمات المفتاحية
 
مصدر الخبر: الوفاق / وكالات
الرد علی تعلیقاتکم
تعليق
الاسم:
البريد الالكتروني:
التعليق:
 
captcha
الرقم السري:
الأکثر قراءة
الیوم
هذا الاسبوع
هذا الشهر
Page Generated in 0/1501 sec