رقم الخبر: 288097 تاريخ النشر: آب 01, 2020 الوقت: 15:04 الاقسام: سياحة  
مغارة «يافته» في لرستان.. تضم آثار تعود للعصر الحجري الجديد
على اهمية بالغة لدراسة تاريخ الارض في الحقبة الصخرية

مغارة «يافته» في لرستان.. تضم آثار تعود للعصر الحجري الجديد

مغارة «يافته» في لرستان تعتبر المكان المناسب لدراسة تاريخ الارض في الحقبة الصخرية.

تم التنقيب والدراسة في مغارة «يافته» في لرستان لاول مرة في العام 1965 ميلاي بواسطة العالم الامريكي "فرانك هول". وفي العام 84 تمت الدراسة الثانية بواسطة بعثة مشتركة ايرانية بلجيكية وهي مستمرة ليومنا هذا.

ان مغارة «يافته» في لرستان وبسبب وجود اكثر من مترين من الترسبات القديمة والتي تعود الى العصر الثلجي (تضم بقايا ثقافية من العصر الحجري الجديد) فهي ذات اهمية عالية لدراسة الثقافة خلال العصر الثلجي للشرق الادنى واوروبا.

في العقود الاخيرة تمت الكثير من الدراسات المتعلقة بطريقة عيش الانسان في اوروبا والشرق الادنى. ان العثور على الاثار الثقافية تدل على ان الانسان القديم كان يعتمد على الات حادة تستعمل للصيد .

في التنقيبات السابقة تم اكتشاف صناعات حجرية، عدد من المعلقات والحلقات المستعملة للزينة ومنها صدفان بحريان مثقوبان، اثنان من اسنان الغزال وقطعة هماتيت على شكل معلقة .

يقول مدير التراث في محافظة لرستان: ان لرستان وبسبب تمتعها بمناخ جيد، كانت المكان المناسب لسكن وعيش الانسان قبل التاريخ .

وقال: ان محافظة لرستان بسبب وجود الجبال فيها الكثير من المغارات السكنية ومنها مغارات يافته، غرارجنه، كنجي، قمري و باسنغر.

 

مغارة «يافته»مغارة «يافته»
مغارة «يافته»مغارة «يافته»
مغارة «يافته»مغارة «يافته»
مغارة «يافته»مغارة «يافته»
 
  twitter linkedin google-buzz facebook digg afsaran
الکلمات المفتاحية
 
مصدر الخبر: الوفاق / وكالات
الرد علی تعلیقاتکم
تعليق
الاسم:
البريد الالكتروني:
التعليق:
 
captcha
الرقم السري:
الأکثر قراءة
الیوم
هذا الاسبوع
هذا الشهر
Page Generated in 2/9176 sec